مواعيد العمل الرسمية للجمعية من التاسعة صباحا حتى الساعة الرابعة مساء ومن الخامسة مساء حتى الساعة الثامنة مساء عدا يومى السبت والجمعة من كل اسبوع ** مواعيد العمل الرسمية للجمعية من التاسعة صباحا حتى الساعة الرابعة مساء ومن الخامسة مساء حتى الساعة الثامنة مساء
 
 
Monday 20 November, 2017
 

البيانات الصحافية

بيانات جمعية الصحافيين الكويتية عام 2009 العودة

بيان استنكار

 

6  يناير 2009

 

أعرب أمين السر العاملجمعية الصحافيين الكويتية فيصل القناعي عن أسفه الشديد واستنكاره لحادث الاعتداءبالضرب من قبل لاعبي المنتخب العراق المشارك فى دورة كأس الخليج ال 19 فى مسقط علىمصور جريدة الأنباء هاني الشمري أثناءقيامه بتصوير أحداث مباراة العراق والبحرين وقال القناعي بأن ما حدث من اعتداءسافر يعتبر اعتداء على حرية الصحافة نرفضه رفضا تاما ولا نقبل به ونتضامن معزميلنا المصور هاني الشمري .

وطالب أمين السر العاملجمعية الصحافيين الكويتية الشيخ احمد الفهد رئيس بعثة الكويت المشاركة فى دورةكأس الخليج ال 19 بتقديم احتجاج رسمي ضد الوفد العراقي وللجنة المنظمة للدورةوالمطالبة برد الاعتبار والاعتذار الرسمي للزميل المصور هاني الشمري .

وأشاد فيصل القناعيبوفد جمعية الصحافيين الكويتية الذي قدم احتجاجا للجنة المنظمة للدورة فور وقوعالحادث وأكد القناعي بأن جمعية الصحافيين الكويتية ترفض مثل هذه السلوكيات الخارجةعن الخلق الرياضي والروح الرياضية وطالب الجميع باحترام الصحافيين وتقدير دورهموتسهيل مهامهم لأداء واجبهم الصحفي .

 

 

 

بيــــانتضامني

7  يناير 2009

                                

 

 

أعربت جمعية الصحافيينالكويتية عن قلقها البالغ حول التهديد الذي تلقاه الزميل الكاتب الصحفي انورالرشيد أمين عام مظلة العمل الكويتي (معك) عبر البريد الالكتروني  وتعتبر جمعية الصحافيين الكويتية مثل هذاالتهديد هو محاولة يائسة لإرهاب الصحافة الكويتية والنيل من حرية الرأيوالتعبير  .

وقال امين السر العاملجمعية الصحافيين الكويتية فيصل القناعي بأن الجمعية تستنكر  مثل هذا التهديد وتعلن وقوفها مع الزميل أنورالرشيد وتعتبر هذا التهديد تهديدا لكل الصحافيين فى الكويت وتطالب الجهات الأمنيةالمسئولة بملاحقة هؤلاء الذين يمارسون الإرهاب ضد أصحاب القلم والفكر ورجالالصحافة فى الكويت التى نعتز بمساحة الحرية المتاحة لها والأجواء الديمقراطية التىنعيشها .

وأعرب امين السرلجمعية الصحافيين الكويتية عن أمله أن تتوقف مثل هذه المحاولات الصبيانية التىيمارسها طيور الظلام وأعداء الحرية ضد الصحافيين وضد الصحافة الكويتية والتى لنتوقفها مثل هذه المحاولات اليائسة عن ممارسة دورها فى كشف الحقائق وخدمة الأهداف الوطنيةللكويت .

وأضاف القناعي قائلابأن من يقف وراء مثل هذه التهديدات يعيش فى وهم كبير اذا اعتقد بأنه يستطيعالتضييق على حرية التعبير وحرية الصحافة . 

 

                

بيان استنكار

9  فبراير 2009

 

 

 

تتابع جمعية الصحافيينالكويتية بقلق بالغ ما يجري على الساحة المحلية من صراعات سياسية  نتج عنها توجيه اتهامات لبعض الصحف ووسائلالاعلام بالفساد.

وتعرب جمعية الصحافيينالكويتية عن عدم قبولها لمثل هذه الاتهامات التى تؤدي الى تشويه صورة الاعلامالكويتي خصوصا فى المحافل الدولية التى تقدر وتحترم الصحافة الكويتية وتضعها فى مصافمتقدمة على مستوى العالم فيما يخص حرية الرأي والتعبير.

وفى الوقت الذي تؤكدفيه جمعية الصحافيين الكويتية إيمانها بالحرية المسئولة وعدم الخروج على الثوابتوالقيم الاجتماعية وعدم لجوء وسائل الاعلام لأسلوب التجريح الشخصي تشير الجمعيةالى وجود قانون للمطبوعات يمكن اللجوء اليه فى حال الشعور بأى ضرر أو اساءة من أىوسيلة اعلام مهما كان حجم وشكل الضرر والاساءة .

ولا بد هنا من الإشارةبتقدير خاص لسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ ناصر المحمد الصباح الذي أعلن عن تنازلهعن كافة القضايا المرفوعة من جانبه ضد أى كاتب أو صحيفة أخطأت بحقه مما يعكس ايمانسموه بحرية الصحافة فى توجيه الانتقادات لكل من يتولى مسئولية عامة واتباعسموه  للأسلوب الحضاري فى الحوار ومواجهةالكلمة بالكلمة المسئولة .

وتعيد جمعية الصحافيينالكويتية تأكيد ثقتها بالقضاء الكويتي النزيه والعادل والذي لا يقبل بأن تستغلوسائل الاعلام كوسائل لتصفية الحسابات الشخصية .

وتؤكد الجمعية عدمقبولها باتهام الاعلام الكويتي بالفساد وتشير الى أن على الجميع أن يتحمل النقدمهما كان قاسيا فهذه هى ضريبة الحرية ... والقضاء هو ملجاء كل متضرر    .

وفى الختام تتمنيجمعية الصحافيين الكويتية أن يتم التعامل مع الصحافة الكويتية والإعلام الكويتيبشكل عام بأسلوب حضاري يعكس الإيمان بحرية الرأي فى الوقت الذي نؤكد فيه على أنمسئولية الصحافة والإعلام الكويتي تلزم الجميع بالتمسك بالثوابت والقيم والحريةالمسئولة .

 

 

بيان تأييد لكل ماورد فى بيان سمو الأمير

18 مارس 2009

 

تؤكد جمعية الصحافيينالكويتية تأييدها الكامل لكل ما ورد فى الخطاب المهيب لسمو الأمير الشيخ صباح الأحمد حفظهالله ورعاه والذي وجهه للشعب الكويتي بروح الأب القائد ومن منطلق مسئوليتهالتاريخية كقائد للمسيرة ووالد للجميع ..

وتؤكد جمعية الصحافيينالكويتية بأن ما ذكره سمو الأمير حفظه الله فى خطابه من عتاب الأب وولى الأمرللمؤسسات الاعلامية بوسائلها المختلفة والتى تم استغلال بعضها كمعاول هدم لمجتمعناولثوابتنا الوطنية .. انما هو عتاب الوالد المحب لأولاده وعتاب القائد الحكيموالحليم لوسائل اعلام طالما حمل لها سموه الكريم مشاعر الاحترام والرعاية والتقدير.

ولذلك فأن عتاب سموهعتاب مقبول وفى محله مما يحتم علينا من واقع مسئوليتنا الوطنية أن نناشد القائمينعلى وسائل الاعلام المختلفة ترجمة توجيهات سمو الأمير حفظه الله الى واقع عملييعكس بصورة حقيقة الدور الوطني للاعلام الكويتي ويدل على التجاوب مع دعوة سموالأمير والاستجابة لتوجيهاته وملاحظاته الأبوية .

وتدعو جمعية  الصحافيين الكويتية كافة المسئولين عن الوسائلالاعلامية باتخاذ خطوة تصحيحية جادة والعمل بصورة ايجابية لخدمة الوطنواستقراره  مستذكرين دعوة سمو الأمير حفظهالله لأن نعينه بقوة .. وهى دعوة كريمة من قائد كريم تستوجب السمع والطاعة من كافةأبناء الشعب الكويتي .

 

بيان شكرعلاج محمد مساعد الصالح

27/ابريل/2009

 

ثمنت جمعيةالصحافيين الكويتية المبادرة الانسانية لسمو أمير البلاد بتخصيص طائرة خاصة لنقلالكاتب الصحفي محمد مساعد الصالح الى زيورخ لمواصلة علاجه هناك اثر الازمة الصحيةالتى ألمت به .

وقال ايمن السرالعام لجمعية الصحافيين الكويتية أن هذه المبادرة الانسانية ليست غريبة على سموالأمير الذي له مواقف كثيرة من هذا النوع تدل على حرصه  ورعايته للصحافة والصحافيين وعبر القناعي عنتقدير وشكر الجمعية نيابة عن الاسرة الصحافية فى الكويت لسمو أمير البلاد على هذهالمبادرة الكريمة والرعاية التى كان لها ابلغ الاثر فى نفوسنا متمنيا للاعلاميالصالح الشفاء العاجل .

 

 

 

        بيان بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي لحرية الصحافة

2  مايو 2009

                                                                                                                                                                                                                                  

 

 

في اليوم الذي يحتفلبه العالم في 3 مايو من كل عام كيوم عالمي لحرية الصحافة .. تؤكد جمعية الصحافيينالكويتية باسم الأسرة الصحفية في الكويت على اعتزازها وفخرها بالحرية المتاحة وأجواء الديمقراطية التي تتمتع بها فيالكويت والتي وضعت دولة الكويت في المركز الأول في احترام حرية الصحافة على جميعالدول العربية لسنوات عدة كما تتمتع الكويت بمركز متقدم على مستوى العام ..

وتناشد جمعيةالصحافيين الكويتية بهذه المناسبة جميع الأخوة الزملاء الصحافيين ووسائل الإعلاممن صحف وقنوات فضائية ومواقع الكترونية بالالتزام بروح المسئولية أثناء ممارستهملواجبهم الصحفي والمهني لكي لاتتحول الصحافة إلى أداة هدم وإثارة للفتنة على حسابدورها الايجابي والوطني .. والأيمان بالصحافة كرسالة تخدم الوطن وقضاياه .

ونتمنى أن يحافظالزملاء على الحرية المتاحة وتحصينها ضد الاستغلال المسيء للحرية والمشوه لصورةالصحافة الكويتية التي نعتز بها ونفخر كونها أحدى أهم وسائل التعبير عن الرأي .

وتحذر جمعية الصحافيينالكويتية من محاولات البعض للإساءة لحرية الرأي واستخدامها سلبياً في إثارةالثغرات والفتن وتحريض الشارع ضد النظام العام للدولة والتشجيع على الفوضى والخروجعلى القوانين وتجريح الآخرين وتوجيه الاتهامات الباطلة والتطاول على الأشخاصوالمؤسسات الدستورية ..

 

وتسجل جمعية الصحافيينالكويتية رفضها لكل الظواهر السلبية التي تمارسها بعض وسائل الإعلام وتسيء للحريةوتسيء للديمقراطية وتشوه صورة الكويت كبلد يؤمن بالحرية وبالديمقراطية ..

وفي نفس الوقت تطالبجمعية الصحافيين الكويتية الجهات المسئولة باحترام رجال الصحافة والإعلام وتقديردورهم والعمل على تسهيل مهامهم وتمكينهم من الحصول على المعلومات وعدم مضايقتهموالتعامل معهم بأسلوب حضاري يعكس إيمان الدولة بالحريات ..

وتؤكد جمعية الصحافيينبهذه المناسبة موقفها الدائم والمبدئي بوقوفها مع الصحافيين واستعدادها للدفاععنهم في قضايا الصحافة وقضايا الرأي وتكليف المستشارين القانونيين في الجمعية وهمنخبة من أفضل المحامين في الكويت للترافع والدفاع عن الصحافيين أمام المحاكمبالمجان ومن دون مقابل في خطوه ومبادرة من هؤلاء المستشارين القانونيين الذين نوجهلهم الشكر والتقدير والتحية على تطوعهم وتجاوبهم وتعاونهم .

وأخيراً ندعو جميعالأخوة الزملاء الصحافيين أن يحافظوا على نعمة الحرية وان يكون شعارهم الدائم فيالعمل هو حرية ومسئولية ..

        ونسألالله العلي القدير أن يحفظ الكويت من كل مكروه برعاية كريمة من سمو الأمير وسموولي العهد الأمين حفظها الله .     

 

                    

 

بيان اشادة بالأمر الأميري السامي لسمو الأمير

21  مايو 2009

 

                                                                                                                                                                                                                                 

تعرب جمعية الصحافيين الكويتية عن ارتياحها وترحيبها بالامر الأميري الساميالذي أصدره سمو الأمير حفظه الله بتكليف سمو الشيخ ناصر المحمد الصباح لرئاسةالحكومة الجديدة ..

وتعتبر جمعية الصحافيين الكويتية هذا التكليف السامي أعادة للثقة بسموالشيخ ناصر المحمد الذي يتحمل مسئولية كبيرة هو أهل لها  ..

داعين الله عز وجل أن يوفقه في اختيار نخبة من الوزراء يتمتعون بالكفاءةوالمقدرة على تحمل المسئولية وإدارة شئون الدولة للمرحلة المقبلة  .

وتتمنى جمعية الصحافيين الكويتية أن تشهد الكويت خلال الفترة القادمة مرحلةمن الاستقرار السياسي والعمل المشترك بين مجلس الأمة والحكومة بعيداً عن التأزيموإشغال البلد في صراعات ومنازعات تنعكس سلباً على التنمية والتطور والإصلاح .

      وترى جمعية الصحافيين الكويتيةأن يمنح مجلس الأمة والنواب فرصة كافية للحكومة الجديدة للعمل وتنفيذ برامجهاوخططها ومن ثم الحكم عليها ومحاسبتها ..

      وتتمنى جمعية الصحافيين أنيعمل الجميع لصالح الكويت وأهل الكويت مسترشدين بتوجيهات سمو الأمير حفظه اللهودعوته  لأهل الكويت بأن نعينه بقوة ..

      وندعو الله عزوجل أن يحفظ  الكويت وشعبها تحت رعاية كريمة من سمو الأميروسمو ولي العهد الأمين حفظهما الله .

 

 

تصريح اشادة بتعاون رجال القضاء ورجال الأمن

22  مايو 2009

 

 

أشاد أمين السر العام لجمعية الصحافيين الكويتية  فيصل مبارك القناعي بتعاون رجال القضاء ورجالالأمن مع الصحافيين والإعلاميين الذين قاموا بالتغطية الاعلامية للصحف والقنواتالفضائية أثناء انتخابات مجلس الأمة ، مما كان له أكبر الأثر في نجاح التغطية الإعلامية على كل المستويات ..

      كما أشادأمين سر  جمعية الصحافيين بجهود الزملاءالصحافيين والإعلاميين والصحف اليومية الذين قاموا بتغطية مميزة وبذلوا جهدا كبيرا طوال يوم الانتخابات يستحقون عليهالشكر والتقدير ..

      وأشارالقناعي إلى القفزة النوعية التي حققها تلفزيون الكويت وجاءت تغطيته متميزةومتطورة نالت الاعجاب من جميع من تابعوا مراحل التصويت وفرز الأصوات ..

      وقال أمينالسر العام لجمعية الصحافيين الكويتية بان توجيهات وزير الإعلام الشيخ صباح الخالدووكيل الوزارة الشيخ فيصل المالك ومتابعتهما المستمرة للخطة الموضوعة للتغطيةالتلفزيونية كان لها اثر واضح في هذا النجاح الباهر الذي ينعكس ايجابياً علىالإعلام الكويتي المتميز .. كما كان للخطة الأمنية الدقيقة لوزارة الداخلية وإشرافوزير الداخلية الشيخ جابر الخالد ووكيل الوزارة الفريق أحمد الرجيب والقياداتالأمنية الدور الأكبر في نجاح التنظيم والترتيب والحفاظ على الأمن والتعاون معرجال الإعلام ..

      وتمنى فيصلالقناعي أن يستمر مثل هذا التعاون والتنسيق بين أجهزة الدولة المختلفة ووسائلالإعلام في المناسبات المختلفة من أجل إظهار الكويت بالشكل الحضاري المتميز اللائق.

 

بيان اشادة بالنطق السامي لسمو الأمير

 

1  يونيو 2009

 

النطق السامي الذيتفضل به سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد حفظه الله ورعاه فى افتتاح دور انعقاد مجلس الأمة يوم الأحدالموافق 31 مايو 2009 .. كان النطق السامي هو حديث القلب والأب والمسئول عن مستقبلوطن وشعب كما جاء فى كلمة سموه حفظه الله ..

ومن هذا المنطلق فإنجمعية الصحافيين الكويتية تؤكد تأييدها ووقوفها مع كل ماتضمنه  النطق السامي من دعوات مخلصة وصادقة وتوجيهاتسامية من سمو الأمير القائد لأهل الكويت ولأعضاء مجلس الأمة ومجلس الوزراء من أجلصيانة الوحدة الوطنية والحفاظ على أمن واستقرار البلد واحترام القانون بأمانةوإخلاص ...

وتدعو جمعية الصحافيينالكويتية الجميع للعمل الجاد على تحقيق دعوة سمو الأمير حفظه الله بتفعيل  إرادة التغيير واعتماد نهج تغييري ملموس لمواجهة استحقا قات وتبعات التراكمات  الثقيلة التى افرزتها التجارب السابقة .

وتري جمعية الصحافيينالكويتية بأن دعوة سمو الأمير حفظه الله لمعالجة أوجه القصور فى الملفات الأربعةالتى حددها فى  نطقه السامي هى واجب على كلمواطن كويتي من أى موقع يحتله فهى مسئولية الجميع وليست قصرا على فئة من دونالأخري .. وعلينا أن نعمل جمعيا كمجلس أمة وحكومة ومؤسسات للمجتمع المدني علىترجمة توجيهات سمو الأمير الى واقع ملموس يعالج النقاط السلبية فى الملفات الأربعةالتى ذكرها سموه فى الخطاب السامي وهى :

أ) صيانة الوحدةالوطنية .

ب ) تطبيق القوانينوتحقيق العدالة والمساواة .

ج ) العلاقة بينالسلطتين التشريعية والتفيذية .

د ) تصحيح مسار العملالاعلامي .

ويهمنا هنا التأكيدعلى أن العمل الاعلامي  فى الكويت بحاجةإلى وقفة مراجعة لدراسة  السلبيات الىرافقت الممارسة العملية سواء فى الصحف والمطبوعات أو فى القنوات الفضائية أو فىالمواقع الالكترونية .. فقد تم الخروج فى أحيان كثيرة من بعض وسائل الاعلام عنالضوابط المعنوية للممارسة السليمة والايجابية للاعلام فتم استبعاد المسئولية عنالحرية وتحولت حرية الصحافة والاعلام الى سلاح شديد الضرر بالمجتمع والدولة .. وهوما يشكل ظاهرة سلبية وخطيرة تسئ للاعلام وتسئ للحرية .. فالحرية لا تعنى الانفلاتوالفوضي بل تعني ممارسة حضارية لحق انساني يكفل حرية الرأي والتعبير فى اطارايجابي يقدر المسئولية ويحترم حرية الأخرين بعيداً عن أساليب التجريح الشخصيوالاساءة المقصودة والتشهير والشخصانية ..

وجمعية الصحافيينالكويتية من واقع مسئوليتها كواحدة من مؤسسات المجتمع المدني لتدعو كافة الأخوةالزملاء العاملين فى وسائل الاعلام المختلفة من اعلام مقروء ومرئي ومسموع للالتزامبشعار الحرية المسئولة وتدعو لمراجعة المسار الاعلامي بمختلف مؤسساته وأدواتهتحقيقاً لرغبة سمو الأمير القائد ..

وتوجه جمعية الصحافيين الكويتية الدعوة لرؤساء تحرير الصحف والمجلاتوالمسئولين عن القنوات الفضائية ووسائل الاعلام المختلفة للاجتماع بمقرالجمعية  فى الثانية عشر من ظهر يومالاثنين المقبل الموافق 8  يونيو 2009 لمناقشةموضوع ملف تصحيح المسار الاعلامي كما جاء فى النطق السامي وتأكيدا للمسئولية التاريخية والوطنية التى نتحملها كمؤسساتأشار سمو الأمير حفظه الله الى دورها فى المساهمة لتحقيق المشروع الاصلاحي التنموي.

 

 

بيان تأييد لدعوة سمو الأمير

4 يونيو 2009

                                

 

 

تعلن جمعية الصحافيينالكويتية عن تأييدها التام لدعوة سمو الأمير حفظه الله بالتروي والحكمة فى التعاملمع الملف العراقي .

 

وتري جمعية الصحافيينالكويتية بأن ما يثار هذه الايام على الساحة البرلمانية والاعلامية العراقية منتصريحات استفزازية هو محاولات مكشوفة لجرجرة الكويت الى مواجهة اعلامية تهدف الىإثارة فتنة وتأجيج للمشاعر فى نفوس شعبي البلدين لن تكون حتما فى صالح أى منهمامما يستدعى فعلا أخذ الحذر والحيطة والتروي والحكمة قبل اتخاذ أى خطوة أو رد فعليحقق لمن يقفون وراء هذه الحملة أهدافهم المشبوهة فى تخريب العلاقات الودية بينالكويت والعراق التى تجلت فى وجود سفير كويتي فى العراق يعمل من أجل توطيدالعلاقات بين البلدين فى مختلف الاتجاهات .

 

وتؤكد جمعية الصحافيينالكويتية بأن من يقف وراء هذه الحملات المشبوهة ضد الكويت هم من أعوان النظامالعراقي البائد ومن أزلام الطاغية المعدوم صدام حسين الذين يحملون فى قلوبهم حقداًوكراهية للكويت وأهل الكويت بعد الاطاحة بنظام صدام ومحاكمته واعدامه .. وهذهالفئة الضالة هم من أعداء الشعب العراقي قبل أن يكونوا من أعداء الكويت ... ولذلكفلا نستغرب منهم  مثل هذه التصريحاتوالنوايا العدوانية ضد الكويت .. ونطالب الحكومة العراقية بأن توضح موقفها بشكل لالبس فيه من هذه التصريحات والنوايا التى تصدر من نواب فى البرلمان العراقي ومن صحفووسائل اعلام عراقية حتى لا تختلط الأوراق ويتم التعامل مع هذه القضية بوضوحوشفافية بعيداً عن الإثارة والتصعيد والتحريض ...

 

وتؤكد جمعية الصحافيينالكويتية التزامها بدعوة سمو الأمير حفظه الله بالتعامل مع هذه القضية بالترويوالحكمة منتظرين من الجانب العراقي أيضا أن يلتزم بالتروي والحكمة ويكفي العراق مادفعه من ثمن باهظ نتيجة للغرور والطيش وتحدي المجتمع الدولي فى عهد الطاغية المقبورصدام حسين .

 

 

 

تصريح

4  يونيو 2009

 

 أجري أمين السر العام لجمعية الصحافيين الكويتية فيصل القناعي اتصالا هاتفيا مع نقيبالصحافيين العراقيين مؤيد اللامي و بحثا من خلاله ما يثار فى الصحافة ووسائلالإعلام العراقية من ادعاءات باطلة واستفزازية وتحريض ضد الكويت مما يشكل بادرةسلبية جدا فى العلاقات التى تربط بين البلدين .

وقد أشادنقيب الصحافيين العراقيين مؤيد اللامي بالبيان الذي أصدرته جمعية الصحافيينالكويتية وقال بأنه يعبر عن الحكمة والتروي حسب رغبة سمو الأمير  وقال بأنه هو المطلوب ولأنه حق الجانبيين وقالبأنه قد طلب الاجتماع مع رؤساء تحرير الصحف العراقية لإبلاغهم بخطورة ما تقوم بهبعض الصحف العراقية ووسائل الإعلام من إساءة الى العلاقات بين الكويت والعراقواستفزاز للشارع الكويتي ومؤكداً بأن على الصحافة العراقية والكويتية دور كبير فىإطفاء هذه الفتنة والدخول فى مهاترات ستكون لها أثار سلبية على الطرفيين مشيرا الىأن ما يتم الأن من الصحف العراقية هو أراء شخصية لا تمثل رأي الشارع العراقي ولاالحكومة العراقية ... مؤكدا رفضه لأى أسلوب يسئ الى الكويت بأى شكل من الأشكال .


 
   
 
All rights reserved CopyRights kja-kw.com أنت الزائر رقم : 463023 Designed and Developed by Topws